روابط

آخر الأخبار

تابعنا على فيسبوك

الاعداد للمباريات المهنية لاساتذة الاجتماعيات

مصرع معلمة حامل وفتاة بسبب فيضانات بشيشاوة


لقيت معلمة وفتاة مصرعهما ، زوال أول أمس الأحد، غرقا بواد «تارسلت»، بجماعة سيدي عبد المومن بإقليم شيشاوة، بعد فيضانات ناتجة عن تساقطات مطرية قوية ضربت المنطقة.

وحسب “المساء” في عددها ليوم الثلاثاء 21 مارس، فقد كشفت معلومات أن الضحية الأولى مزدادة سنة 1996 جرفتها مياه واد «تارسلت»، الذي يصب في واد «أمزناس»، بعد خروجها رفقة فتاة أخرى من النادي النسوي، ليتم إنقاذ الأخيرة، بينما السيدة الأخرى، والتي هي معلمة فى النادي، لقيت مصرعها وسط الوادي، قبل أن تلفظ صديقتها أنفاسها الأخيرة داخل المستشفى.وأشارت اليومية أن الضحية الأولى، وهي حامل في شهرها الرابع، داهمتها مياه الواد، ولم تمهلها فرصة الفرار.
عن جريدة المساء
ليست هناك تعليقات :
إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.