روابط

آخر الأخبار

تابعنا على فيسبوك

الاعداد للمباريات المهنية لاساتذة الاجتماعيات

كندا تفتح اكثر من 300 ألف منصب للمهاجرين في 2017 وهذه هي الحرف الأكثر طلبا


صورة ذات صلة

أعلنت حكومة كندا أنها ستضع جميع التسهيلات الممكنة أمام طلبات الهجرة إلى كندا خلال العام الجديد. وأضافت أن 300.000 من المهاجرين سيدخلون إلى البلاد في عام 2017.
وتستمر بهذا سياسة تششجيع المهاجرين عبر العالم للقدوم إلى كندا على الرغم من توصيات تأكيد الخبراء الاقتصاديين على عدم تعافي الاقتصاد الكندي بعد خطط التحفيز الاقتصادي التي تنهجها الحكومة.

الهجرة والإقامة في كندا عام 2017

كما أكدت حكومة كندا أنها وضعت هدف 300.000 مهاجر جديد إلى كندا كمعدل جديد لقبول المهاجرين، الذين سيحصلون على الإقامة الدائمة في كندا، مع تخصيص أكبر الحظوظ للمهاجرين الاقتصاديين أو ما يسمى بالعمال المهرة. ويمثل هذا العدد من المهاجرين في 2017 ارتفاعا ملحوظا بالمقارنة مع عدد المهاجرين بين 2011 و 2015 الذي لم يتعدّ 260.000 مهاجرا.
وأكد وزير الهجرة الكندي جون مكالوم خلال مؤتمر صحفي أن الرفع من عدد المهاجرين إلى كندا، يأتي في إطار تحسين سياسة الهجرة إلى كندا. كما أكد مالكوم أن هذا يأتي لأسباب ديموغرافية، أي بهدف الرفع من عدد السكان في كندا، حيث أن البلاد تعاني من ارتفاع معدل الشيخوخة التي تعرقل النمو الاقتصادي في كندا.

العمل في كندا في 2017

وقد أوصى مجلس استشاري اقتصادي في كندا بالرفع من عدد المهاجرين سنويا ليصل إلى 450.000 خلال السنوات الخمس المقبلة لجذب أفضل الكفاءات لسوق الشغل الكندي.
ومن المعروف أن كندا تعتبر من البلدان الصناعية الكبرى، التي تستفيد من المهاجرين ذوي الخبرة في عدة تخصصات من أجل تحقيق معدلات نمو اقتصادي جيدة كل عام. فكندا ليست مثل أوربا في ما يخص معايير قبول المهاجرين. كندا تحتاج إلى المهاجرين ذوي الكفاءة والمهارة في عدة مجالات.
ليست هناك تعليقات :
إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.