روابط

آخر الأخبار

تابعنا على فيسبوك

الاعداد للمباريات المهنية لاساتذة الاجتماعيات

وزارة التربية الوطنية تستعد لتنظيم الحركات الإنتقالية وفق الترتيبات التالية

تستعد وزارة التربية الوطنية للإعلان عن حركة انتقالية شاملة بداية شهر دجنبر الجاري،
وستسرع كافة الإجراءات بما فيها إعلان النتائج وإعلان مباراة التوظيف بموجب عقود الفوج الثالث، هذه الفئة التي ستعرف تغييرا في التسمية لاحقا بعد حسمها وستكون مرتبطة “بتوظيفات الأكاديميات” كما أن هذه الفئة ستسفيد من نظام التقاعد الخاص بالقطاع العام الذي تعمل الحكومة من خلاله إلى دمج صناديق التقاعد والتمييز بين القطاعين العام والخاص، كما تعمل الوزارة على تعجيل إصدار النظام الأساسي الخاص بالأكاديميات والذي سيدقق أكثر في المهام والتسيير والتدبير ويفصل في الأطر المنتمية للقطاع ويعطي الصلاحيات الواسعة للأكاديميات في إعلان مباريات التوظيف التي ليس من الضروري أن تكون تواريخها موحدة على الصعيد الوطني.
ومن الواضح أن اشتغال فئة بالقطاع للسنة الثانية على التوالي دون تضمنها بالنظام الأساسي ظهرت معه مجموعة من المشاكل منها اللجن الإدارية المتساوية الأعضاء، وكيفية البث في مشاكل الترقية وما يرتبط بحركيتهم وكذا المجالس الانضباطية وغيرها مما يظهر معه أن الأمور فيها ضبابية واسعة.
وتسعى الكتابة العامة لوزارة التربية الوطنية لتسريع كافة الإجراءات من خلال اجراء اجتماعين الأول يوم الاثنين 27 نونبر 2017 بمركز التكوينات والملتقيات الوطنية بالرباط ،وهو لقاء تنسيقي، برئاسة يوسف بلقاسمي الكاتب العام لقطاع التربية الوطنية، وحضور مديرة ومديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين و المديرات والمديرين المركزيين ، خصصت أشغاله للتحضير للمجالس الإدارية للأكاديميات الجهوية للتربية والتكوبن والاستعداد للدخول المدرسي المقبل.
واجتماع يوم الأربعاء 29 نونبر2017 مع رؤساء أقسام ومصالح كافة أكاديميات المملكة ويهم كذلك الحركة الانتقالية التي ستنطلق إجراءاتها بداية دجنبر بالنسبة للأطر التربوية وخلال شهر فبراير 2018 للأطر الإدارية.(وعليه يتوجب على كافة الراغبين في المشاركة تهييء الوثائق خاصة التي تتطلب وقتا طويلا كبعض شهادات العمل التي يلزمها الانتظار وقتا طويلا ببعض القطاعات).
وتجدر الإشارة إلى أن الموظفين بموجب عقود تتجه الوزارة إلى عدم السماح لهم بالمشاركة في الحركة الانتقالية وهو أمر غير مقبول خاصة وانهم استوفوا مدة المشاركة داخل الجهة.
وبخصوص مباراة التوظيف ستعطى الأولوية حاليا لتوفير الأساتذة وسيتم تأجيل مباراة هيأة الدعم الإداري والتربوي والاجتماعي إلى وقت لاحق.

ليست هناك تعليقات :
إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.